تطورات المشهد الإقليمي 7 يناير 2017
إصدارات > تقارير دورية > تطورات المشهد الإقليمي

تطورات المشهد الإقليمي 7 يناير 2017

محمد أبو سعده
يناير ٧, ٢٠١٧

يتناول التقرير عرضاً لأهم التحولات الإقليمية التي شهدها شهري نوفمبر ونوفمبر 2016، وذلك على النحو التالي:

الملف الأول: تطورات المشهد السوري:

1ـ أوباما متشائم بمستقبل سوريا القريب. (الجزيرة) أوباما يقول إنه "غير متفائل" حيال المستقبل القريب لسوريا. (وكالة الانباء الفرنسية) أوباما: التدخل العسكري في سوريا سيكون خطأ استراتيجيا. (روسيا اليوم)

صرح الرئيس الأميركي باراك أوباما إنه غير متفائل بشأن آفاق المستقبل في المدى القريب بـسوريا، في وقت يتواصل فيه القصف المكثف من جانب النظام السوري وحليفته روسيا على حلب. وأضاف أن رئيس النظام السوري بشار الأسد قرر تدمير بلاده وتحويلها إلى ركام وقتل وتشتيت شعبه لكي يبقى في السلطة، مؤكدا أن أميركا "لن تدعم هذه العقلية التي أبدى الروس والإيرانيون الاستعداد لدعمها".

وعزا أوباما عدم تفاؤله بالمستقبل القريب في سوريا إلى استمرار روسيا وإيران في دعم الأسد في "حملته الجوية الوحشية".

قد يفهم في تصريحات أوباما حول الملف السوري: بانها توصية للرئيس الأمريكي القادم (ترامب) بان المسالة السورية مسالة في غاية التعقيد؛ وان على الإدارة الامريكية الجديدة عدم التهور والتدخل عسكريا في الحرب السورية.

2ـ الدفاع الروسية تقدم أدلة على استخدام المسلحين الكيمياوي في حلب. (روسيا اليوم)

أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف أن الفحوصات التي أجراها الخبراء الروس تؤكد استخدام المسلحين أسلحة كيميائية في حلب. وأوضح كوناشينكوف في بيان له أن تحليل 9 عينات مأخوذة في حي 1070 جنوب غربي حلب أثبت شن المسلحين هجمات باستخدام غاز الكلور والفسفور الأبيض، بينما يواصل الخبراء فحوصاتهم في الموقع.

وقد يفهم من هذا التصريح بانه مبررا لهجمات روسية متوقعة بأسلحة محظورة ضد حلب في الأيام القادمة. تهدف من خلالها حسم المعركة الجارية في حلب.

3ـ درع الفرات تستهدف 80 موقعا لداعش وموقعا لـ "ب ي د". (وكالة الاناضول)

استهدف الجيش التركي في إطار عملية "درع الفرات" 80 موقعا لتنظيم داعش، وموقعا لتنظيم "ب ي د" الامتداد السوري لمنظمة بي كا كا شمالي حلب. وأكّد البيان على سيطرة قوات الجيش السوري الحر على، خمسة مناطق مأهولة بالسكان بينها قريتي "عرب ويران" و"الكندرلية". وفي اليوم 87 من عملية درع الفرات سيطرت قوات الجيش السوري على مساحة تقدر بألف و760 كيلومتر مربع، من يد تنظيم داعش شمالي حلب.

وهنا يمكن القول إنه في الأيام الأولى للتدخل العسكري التركي في سوريا، نجحت القوات التركية في السيطرة على ألف كيلو متر، ويومها صرح الرئيس التركي أروغان بان المطلوب منطقة تقدر بـ 5000 كم؛ الا ان المؤشرات الأخيرة تفيد بمدى صعوبة العملية العسكرية في سوريا وأن التدخل يقابله صعوبات كبيرة، وهذا ما يفسر فشل القوات التركية ومعها القوى السورية المعارضة عدم قدرتها في السيطرة على ألف كم اخرين. وهذا يعني احدى الاحتمالات التالية:

الأول: ان تركيا دخلت المستنقع السوري، مما سيرتد على تركيا بالمزيد من الازمات وخاصة الاقتصادية.

الثاني: ان تعلن تركيا في غضون الأسابيع القادمة انها أوقف حملتها العسكرية والاكتفاء بالمنطقة التي سيطرت عليها واعلانها منطقة عازلة خالية من السلاح.

الثالث: سحب تركيا لقواتها من سوريا وإبقاء قوات المعارضة السورية فقط للخروج بأقل الخسائر البشرية من الجيش التركي.

الرابع: هو انهاء العملية العسكرية بالكامل وايقافها. وهذا السيناريو مستعبد تقريبا وان احتمالية السيناريوهات الثلاث الأولى هي الأقرب للواقع.

4ـ في حلب يقترب الحسم.(وكالة انباء فارس) وغارات بالكلور في حلب والمعارضة تتقدم بعدة محاور. (الجزيرة)

المعركة التي أطلقها المسلحون تحت مسمى "معركة حلب الكبرى"، تحولت إلى هزيمة كبرى بعد فشل غزوتي "ابراهيم اليوسف" و"أبو عمر سراقب"، في كسر الحصار عن المسلحين في الأحياء الشرقية، فضلاً عن السيطرة على كامل المدينة –كما أعلنوا-بل استطاع الجيش السوري وحلفاؤه استرداد كامل النقاط التي سيطر عليها المسلحون خلال "الغزوتين"، بل والتقدم تجاه نقاط جديدة، ولم تحصد الفصائل التي بلغ عددها أكثر من 20 ألفا، سوى مئات القتلى والجرحى بينهم مسؤولون ميدانيون وعسكريون.

واقتراب حسم حلب لصالح قوات نظام الأسد، يرجع إلى أن المسلحين عوّلوا على تقدم للجماعات المسلحة المدعومة من تركيا نحو مدينة الباب، في الريف الشمالي، ومن ثم التوجه نحو طريق الكاستيلو لتحقيق تغيير في خارطة التوازنات في معركة حلب، إلا أن التعزيزات العسكرية الكبيرة التي استقدمها الجيش السوري إلى جبهة الباب، والمقاومة الكردية في المنطقة والرسائل الروسية التي تلقفتها أنقرة جيداً، كانت كفيلة لدفع تركيا لإعادة حساباتها. إلى جانب استخدام قوات الأسد قنابل النابلم (الكلور).

5ـ أردوغان وبوتين يبحثان وقف القتال بحلب. (الجزيرة) وقورتولموش: تركيا تبحث مع روسيا سبل التهدئة في حلب. (وكالة الاناضول)

بحث الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين في اتصال هاتفي الوضع في مدينة حلب السورية، واتفقا على تكثيف المساعي للتوصل إلى وقف للأعمال القتالية وإيصال المساعدات إلى المدينة، وذلك بعد ساعات من انتقاد الكرملين تصريح أردوغان بشأن سعيه لإسقاط الرئيس السوري بشار الأسد. وقالت مصادر في مكتب الرئيس التركي إن أردوغان ناقش مع بوتين عبر الهاتف الوضع في حلب للمرة الثالثة في أسبوع، مشيرة إلى أنهما أكدا على أهمية تطبيع العلاقات بين البلدين.

وبحسب المصادر ذاتها، فإن أردوغان وبوتين تطرقا إلى زيارة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف لولاية أنطاليا جنوبي تركيا التي وصلها للمشاركة في اجتماع مجموعة التخطيط الاستراتيجي المشترك التركية الروسية، وإلى الزيارة التي سيجريها رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم إلى موسكو.

وعلى الرغم من الخلاف الواضح في المواقف الروسية والتركية حول مستقبل بشار الأسد، الا ان الوضح ان كلا الطرفين الروسي والتركي حريصان كل الحرص إلى تنسيق المواقف قد المستطاع في المسالة السورية، ويعود ذلك خشية تورطهما أكثر في المستنقع السوري. فتركيا ربما حافظت على امنها بعد اقامتها المنطقة العازلة، وأصبحت بعيده نوعا ما عن الاضطرابات العسكرية القريبة من حدودها. لذا تحرص على ان لا تتخذ أي خطوة يجعلها في موقف متصادم مع روسيا او إيران.

6ـ لافروف يحدد مهمة روسيا الرئيسة في سوريا (روسيا اليوم)

تحدث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن الرؤية الروسية لمستقبل سوريا. وقال سيرغي لافروف إن مهمة روسيا الرئيسة في سوريا – العمل لكي يظهر لدى السوريين الأمل في مستقبل أفضل والعيش في دولة علمانية حرة تعيش فيها كل المجموعات الدينية الإثنية بسلام ووئام.

وأشار لافروف إلى أن القوة الجوية الروسية الموجودة بطلب من السلطات الشرعية السورية وجهت ضربة جدية للإرهابيين الذين يتلقون الدعم والمساعدة من الخارج.

7ـ فرنسا تلوح بعقوبات ضد روسيا بسبب مواقفها تجاه سوريا (العربية) وضغوط شعبية على فصائل جنوب سوريا للتحرك بعد خسارة حلب (عربي21) دي ميستورا: نحذر أن تلقى إدلب مصير حلب. (العربية) وعلامة على انهيار النظام العالمي. (المصدر) ووزراء الخارجية العرب يحملون دمشق والتنظيمات الإرهابية مسؤولية الوضع المأساوي في حلب. (روسيا اليوم) ومجلس الأمن يصوت بالإجماع لصالح قرار نشر مراقبين دوليين في حلب. (روسيا اليوم)

بعد أن سيطرة قوات النظام السوري التابعة لبشار الأسد تقريبا على حلب، يبقي السؤال ما هي تداعيات أحداث حلب؟ وماذا بعدها؟

داخليا: تعيش فصائل المعارضة وقادتها في الجنوب السوري تحت ضغوط شعبية كبيرة؛ تطالبهم بالتحرك العسكري الفوري، وإيجاد صيغة مقبولة للتوحد بين الفصائل، مع عدم الاكتفاء بتحالفات عسكرية هشة. هذا الضغوط قد تجعل فصائل المعارضة السورية تلجا إلى أسلوب حرب الشوارع القائمة على الرغبة في استنزاف قوات النظام السوري، مستغلة عدم قدرة قوات النظام وحلفاؤه وفي هذا التوقيت وعلى المدي المتوسط من بسط سيطرتهم المطلقة على كافة انحاء سوريا.

أوروبيا: أكد الرئيس الفرنسي، فرنسوا هولاند، أن فرض عقوبات من قبل الاتحاد الأوروبي ضد روسيا على خلفية الأزمة السورية "جزء من الخيارات التي قد تطرح". وأضاف الرئيس الفرنسي أن "روسيا استخدمت الفيتو مرات عدة (ضد قرارات في شأن سوريا)، لكن الآن، روسيا ستستخدم الفيتو ضد قرار هدفه إنساني؟ ما المسؤولية التي ستتحملها إذا وصلت إلى هذا الحد!". وأكد "لا يمكنني حتى أن أتصور أنه من الممكن فعل ذلك”.

وبدوره حذر المبعوث الأممي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، من أن تلقى إدلب نفس مصير حلب. وأكد أنه حتى لو ربح النظام السوري معركة حلب، فهذا لا يعني أنه انتصر. وأضاف "قد نشهد حرب شوارع بعد سقوط حلب"، موضحاً أن دعم الأمم المتحدة لجهود تركيا في حلب يعود إلى حدودها الطويلة مع سوريا. الا ان هناك مخاوف أوروبية حقيقية من قيام ارتفاع وتيرة تنفيذ عمليات انتقامية في داخل القارة الأوروبية، ينفذها مسلمين متضامنين مع احداث حلب واستنكارا على الموقف الأوروبي السيئ تجاه الازمة السورية على غرار ما جري في تركيا واغتيال السفير الروسي.

دوليا: تبنى مجلس الأمن الدولي، مشروع قرار بشأن نشر مراقبين أمميين في مدينة حلب السورية لمتابعة إجلاء باقي المسلحين والمدنيين من المدينة. وعلى الرغم من هذا القرار الا انه قد يكون ما تعرضت له حلب علامة على انهيار النظام العالمي؛ المتكون من مؤسسات الأمم المُتحدة ومجلس الأمن والقانون الدولي ومصالح بعض الدول التي تلعب دورًا رئيسيًا. الا ان تأثيرها اخذ في التراجع لعدم قدرتها على منع الإبادات الجماعية أو الجرائم الإنسانية. ففشلت في سوريا وحلب. فقط تحولت الثورة الشعبية ضد نظام استبدادي إلى صراع عالمي، بينما يدفع الشعب السوري الثمن الذي دفعه قبله الشعب العراقي والأفغاني والأوكراني والبوسني والليبي واليمني، وما زالت القائمة طويلة وتضم العالم.

عربيا: أعرب مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري عن "قلقه العميق" مما وصفه بـ"العدوان الآثم" الذي يتعرض له سكان مدينة حلب، مؤكدا أنه لا بديل عن الحل السياسي للأزمة السورية. واتهم مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري، في بيان له الحكومة السورية والتنظيمات الإرهابية بتنفيذ ما وصفه بـ"مجازر جماعية في كافة أرجاء سوريا، وعلى نحو خاص في شرق حلب". وأكد أن الحل الوحيد للأزمة السورية هو الحل السياسي القائم على مشاركة جميع الأطراف السورية.

8ـ مصادر روسية تتحدث عن "أقلمة" لسوريا وخليفة علوي للأسد. (عربي 21) وطهران تحذر من تحول سوريا لمنطقة تقاسم نفوذ. (الجزيرة)

كشفت مصادر روسية أن هناك اتفاقا لتقسيم سوريا لمناطق نفوذ إقليمية، وأن يتم تعيين رئيس جديد في السنوات المقبلة خلفا لبشار الأسد. وقالت المصادر إن "هناك اتفاق إطار بين روسيا وتركيا وإيران سيسمح بحكم ذاتي إقليمي في إطار هيكل اتحادي تسيطر عليه طائفة الأسد العلوية ولا يزال في مراحله الأولى وهو عرضة للتغيير وسيتطلب موافقة الأسد والمعارضة المسلحة وفي نهاية المطاف دول الخليج والولايات المتحدة". وستتقلص سلطات الأسد حسب الاتفاق ذاته، وستسمح روسيا وتركيا للأسد بالبقاء حتى الانتخابات الرئاسية المقبلة عندما يتنحى لصالح مرشح علوي أقل إثارة للانقسام. وبينت المصادر أن "إيران لم تقتنع بذلك بعد، لكن سيرحل الأسد في آخر الأمر بطريقة تحفظ ماء الوجه مع ضمانات له ولأسرته".

9ـ واشنطن تعتبر اتفاق وقف إطلاق النار بسوريا "تطوراً إيجابياً". (وكالة الاناضول) والأسد يؤكد استعداده للالتزام بالهدنة في سوريا. (روسيا اليوم) وظريف: وقف إطلاق النار في سوريا انجاز كبير. (وكالة انباء فارس) والقوات المسلحة السورية تعلن وقفا شاملا للأعمال القتالية. (وكالة انباء فارس)

أعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية وقفا شاملا للأعمال القتالية على جميع أراضي سوريا اعتباراً من الساعة صفر يوم 30-12-2016 . وأضافت القيادة في بيان لها إنه يستثنى من قرار وقف إطلاق النار تنظيما "داعش" و"جبهة النصرة" الإرهابيان والمجموعات المرتبطة بهما. وأوضحت القيادة العامة للجيش أن اتفاق وقف إطلاق النار يأتي بهدف تهيئة الظروف الملائمة لدعم المسار السياسي للأزمة في سورية. فيما اعتبر وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف، اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا بانه انجاز كبير.

بينما أكد بشار الأسد، استعداده للالتزام باتفاقات وقف إطلاق النار والتحول إلى العملية السياسية في سوريا التي تم التوصل إليها بين دمشق والمعارضة بوساطة روسية تركية، وجاء ذلك خلال مكالمة هاتفية بين الأسد والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، جرت بينهما، 29 ديسمبر/كانون الأول. وقال بيان صدر عن الكرملين بهذا الصدد إن الرئيسين ثمنا عاليا، خلال الاتصال، الاتفاقات المذكورة, وقد اعتبرت وزارة الخارجية الأمريكية، اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا "تطوراً إيجابياً"، داعية جميع الأطراف إلى الالتزام به.

 

الملف الثاني: تطورات المشهد الفلسطيني:

1ـ قواعد جديدة في الجيش الصهيوني لتصرف مبني على احترام الفلسطينيين. (المصدر) وصحيفة أمريكية: ترامب سيوقف الدعم المالي الأمريكي للسلطة الفلسطينية. (معاريف)

ذكرت صحيفة أمريكية أن ترامب قد أخبر المقربين منه برغبته في إيقاف المساعدات الامريكية للسلطة الفلسطينية، بسبب قيام السلطة الفلسطينية بدفع مرتبات لأهل الاسرى والشهداء. جاء هذا الخبر متزامنا مع قرار صهيوني بضرورة ان يحترم الجيش الصهيوني المواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية.

الخطوات الامريكية الصهيونية، قد تفهم بانها تمهيد للمرحلة التي تخلف الرئيس الفلسطيني محمود عباس، والتي تتمثل في إخضاع الضفة الغربية للسيطرة المدنية الصهيونية كما كانت عليه قبل توقيع اتفاق أوسلو.

2ـ الكيان الصهيوني قلق من تزايد قوة حماس في أوروبا. (عكا للدراسات الإسرائيلية)

ذكرت مواقع صهيونية أن حركة حماس تواصل تقوية بنيتها التحتية في الضفة الغربية، في ضوء المعلومات المتوفرة لدى أجهزة الأمن الصهيونية. من خلال استغلالها الفلسطينيين حاملي جوازات السفر الأجنبية لسهولة تحركهم داخل الأراضي الفلسطينية وخارجها، وهو ما تقوم به تنظيمات أخرى مثل القاعدة وتنظيم الدولة الإسلامية، بينما حماس توظف هؤلاء الأفراد لتهريب الأموال إلى الضفة، وهي طريقة ليست جديدة على الحركة، بل استخدمتها في سنوات سابقة.

وأوضح التقرير أن حماس لديها حاليا مكاتب منتشرة في جميع دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ولها كوادر في كل عاصمة أوروبية، ويلتقون مع دبلوماسيين غربيين، ويستضافون في مراكز الأبحاث الأوروبية المتعاطفة مع الفلسطينيين، مما يمنح الحركة قدرة على إيجاد شبكة علاقات عامة في هذه القارة تساعدها وقت الحاجة، حيث جرى من خلال هذه المكاتب تحويل أموال إلى حماس في الأراضي الفلسطينية، ومحاولة إطلاق قذائف صاروخية من لبنان باتجاه الكيان الصهيوني خلال اندلاع حرب غزة الأخيرة الجرف الصامد 2014.

وذكرت المعلومات الأمنية المتوفرة إلى أن التنظيم الذي يقدم مساعدات لعناصر حماس حول العالم هو جماعة الإخوان المسلمين، التي لديها ممثلون في جميع أرجاء القارة الأوروبية، وكذلك أفريقيا، ولعل نموذج الحركة الإسلامية في إسرائيل واضح في دعمها لحماس.

3ـ أردوغان: يفتح صفحة جديدة مع الكيان الصهيوني، لم يعتذر عن مافي مرمرة.(ماكو الإسرائيلي)

دعا أردوغان إلى فتح صفحة جديدة مع الكيان الصهيوني، وعند سؤاله هل سيقدم اعتذاراً عن قيامه بإرسال سفينة مافي مرمرة لغزة، قال لا. وإنه حتى هذه اللحظة غير متفهم للسلوك العدواني تجاه المواطنين الأتراك الذين كانوا على متنها من قبل الجيش الصهيوني، والتي أدت إلى مقتل عشرة من الاتراك.

4ـ نتنياهو: السلام مع الفلسطينيين لم يعد شرطا للسلام مع العرب. (روسيا اليوم) ورئيس لجنة العلاقات العامة الأميركية-السعودية إسرائيل في أفضل وضع لمساعدتنا. (معاريف)

أكد نتنياهو أن ما "يبعث الأمل في نفسه" أن العديد من الدول العربية لم تعد ترى في الكيان الصهيوني عدوا لها بل حليفا في مواجهة ما وصفه بـ"الإرهاب الإسلامي". وعلى صعيد تحقيق السلام، اعتبر نتنياهو أن المنطقة قد اختلفت، حيث لم يعد السلام مع الفلسطينيين شرطا للسلام مع العرب، بل صار السلام مع العرب سبيلا للسلام مع الفلسطينيين".

5ـ مجلس الأمن القومي: كان إجراء شراء الغواصات سليم تماما. (معاريف) ونتنياهو يواجه مجددا تحقيقات بملفات رشاوي وفساد. (عرب 48) ويعلون: "لا يوجد حاجة للغواصات ". (معاريف) واتهامات ضد نتنياهو بتدبير صفقة الغواصات الألمانية لمصلحة محاميه. (تايمز اوف إسرائيل) وبينيت يدافع: صفقة الغواصات سليمة ونتنياهو ليس فاسدًا ( القناة العاشرة الصهيونية).

أثارت صفقة الغواصات المانية التي قام سلاح البحرية الصهيونية بشرائها مؤخرا، موجة من التصريحات والاتهامات المتبادلة بين القادة الصهاينة، فقد شن وزير الدفاع السابق موشيه يعلون حمله ضد نتنياهو مصرحاً أنه لا يوجد في جدول مشتريات وزارة الدفاع أي صفقة لشراء غواصات، متهما نتنياهو بالفساد المالي، وأن من يقف خلف هذه الصفقة محاميين مقربين من نتنياهو. بينما دافع الصهيوني المتشدد وزير التربية والتعليم الصهيوني (بينت) بأن الامن الصهيوني خط أحمر وأن الصفقة سليمة تماماً وهذا ما أكده المجلس القومي الصهيوني.

تأتي هذه المناكفات في ضوء أمرين: الأول، رغبة يعلون وزير الدفاع السابق الانتقام من نتنياهو بعد قيامه بإقالته وتعيين ليبرمان مؤخراً بدلا منه. الثاني، التحضير للانتخابات الصهيونية القادمة.

6ـ سلاح الجو الصهيوني يقصف هدفا لداعش في سوريا بقنابل تزن 10 طن (يديعوت احرنوت) وإطلاق نار وقذائف هاون على القوات الصهيونية فى مرتفعات الجولان. (موقع الجيش الصهيوني) وقتل سلاح الجو الصهيوني اربعة مسلحين لداعش كانوا يطلقون النار على قوات الجيش الصهيوني في مرتفعات الجولان.( موقع الجيش الصهيوني) وسلاح الجو الصهيوني يهاجم اهداف لداعش في سوريا.( ويللا العبري). ردا على محاولة الاعتداء على مرتفعات الجولان: هاجم الجيش الصهيوني قواعد ارهابية في سوريا.(معاريف)

أسفرت غارة جوية صهيونية عن مقتل 4 مقاتلين من جماعة تابعة لتنظيم “داعش” جنوب سوريا، في أعقاب اشتباك وقع بالقرب من الحدود، وفقا لما أعلنه الجيش الصهيوني. علما أنه لم تقع إصابات في ضفوف الجيش الصهيوني. ووفقا للجيش الصهيوني، فان الرجال الأربعة هم أعضاء في تنظيم “جيش خالد بن الوليد”، الذي كان يُعرف سابقا بإسم “لواء شهداء اليرموك”، وهي منظمة في سوريا مرتبطة بتنظيم داعش.

7ـ الحرائق تجبر السلطات على إخلاء قرية نطف التعاونية القريبة من القدس. (تايمز اوف إسرائيل) وروسيا تساعد إسرائيل في إخماد حرائق هائلة. (الجزيرة) وبلدنا تحرق (موقع جيش الدفاع الصهيوني)

تواصل فرق الإطفاء محاولات السيطرة على موجة الحرائق، والتي قدر عددها في الساعات الأخيرة بـ 220 حريقاً، منها 189 حريقاً في مناطق مفتوحة، كما قامت طائرات الإطفاء الصهيونية وحدها في الساعات الاولي بـ 107 طلعة جوية ألقت خلالها نحو 50 طنا من المواد التي تمنع الاشتعال. وقالت مصادر في وزارة الأمن الداخلي الصهيوني إن هذه الحرائق كانت متعمده. وقد طلب نتنياهو النجدة من اليونان وتركيا وإيطاليا، بينما عرضت الأردن ومصر والسلطة الفلسطينية المساعدة.

الحريق ترتب عليه: اخلاء حوالي 60,000 من السكان، وتضرر أكثر من 1,000 منزل، وأفادت منظمة “نجمة داوود الحمراء” لخدمات الإسعاف بأن من بين الـ 133 شخصا الذين تلقوا العلاج من قبل المنظمة جراء تعرضهم لإصابات ناتجة عن الحرائق، شخص واحد وُصفت حالته بالخطيرة وثلاثة آخرين بالمتوسطة. حصيلة المصابين الإجمالية أكبر على الأرجح، وقال مسؤولون في بلدية حيفا أن حرائق هذا الأسبوع دمرت حوالي 28,000 دونم من أراضي. وأن ما بين 400-530 شقة دمرت تماما في الحريق هناك، واستخدم الكيان الصهيوني مليون و440 ألف لتر من السوائل الرغوية ومثبطات اللهب.

وقد تم اعتقال 35 شخصا على الأقل بقضية الحرائق، ولكن لم تكشف الشرطة الصهيونية كم منهم مشتبهين بإشعال النيران، أو بالتحريض على ذلك. وعلى الرغم ان التوقيت الذي اشتعلت فيه النيران يعد وقتا مثاليا بالنسبة للطقس في فلسطين إلا أن هناك مؤشرات لوجود جهة فاعلة والدليل على ذلك ما يلي: أن المنطقة المستهدفة هي منطقة صهيونية بالكامل، ولم تستهدف مناطق عربية او حتى مختلطة ما بين اليهود والعرب، وأن المنطقة المحترقة هي مناطق مجاورة لمناطق عربية بمعني اخلائها يعد منفعة للمنطقة العربي خوفا من تمدد الاحياء الصهيونية لمنطقتهم، واندلاع حرائق في مناطق مختلفة في الشمال الفلسطيني المحتل والقدس في نفس توقيت حريق حيفا.

8ـ هاكرز أتراك يعطلون موقع "الموساد الصهيوني" رداً على منع الأذان. (عكا للدراسات الإسرائيلية)

قامت مجموعة من الهاكرز الأتراك، تطلق على نفسها اسم “أصلان نفرلار” وتعني بالعربية (أفراد الأسود)، بتعطيل موقع جهاز المخابرات الصهيوني في الإنترنت. وحسب مواقع تركية، تمت عملية قرصنة موقع الموساد، وذلك على خلفية صدور قرار “صهيوني” يقتضي بمنع رفع الأذان في المساجد الواقعة في أراضيها بحجة “التلوث الضوضائي“.

9ـ المقابلة مع أردوغان تخيب آمال الإسرائيليين. (موقع جيش الدفاع الصهيوني)

الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، يكشف في مقابلة مع الإعلام الصهيوني أنّه عمل وسيطا للتنازل الصهيوني عن هضبة الجولان وتوقيع اتفاق سلام مع سوريا. وقال ان الكيان الصهيوني يحاول السيطرة على المسجد الأقصى وأنّ حماس ليست تنظيمًا إرهابيًّا، وعلى السؤال إذا ما فُتحت صفحة جديدة في العلاقات بين تركيا والكيان الصهيوني أجاب أردوغان: "قد جاء ذلك بعد تلبية ثلاثة شروط وضعتها: الاعتذار، ورفع الحصار عن غزة. ودفع تعويضات.

10ـ الشبح F-35 في طريقها إلى إسرائيل بشراء 17 طائرة. (معاريف)

اشترى سلاح الجو لصهيوني 17 طائرة جديدة من الولايات المتحدة الامريكية، وقد علق نتنياهو قائلا نحن نؤمن دولتنا لعقود قادمة. ومع انضمام الطائرات الجدد يصبح عدد طائرات الشبح في الاسطول الجوي التركي 5 طائرة. علما ان طائرات الشبح تستطيع ان تطير لمسافات بعيدة وتحمل كميات أكبر من المتفجرات.

11ـ كيري يتهم اليمين الإسرائيلي بأنه لا يريد سلاما مع الفلسطينيين. (i24)

في تصريحات غير معهودة، حذر وزير الخارجية الاميركي من ان البناء الاستيطاني الصهيوني يقوض كل أمل في التوصل إلى اتفاق يسمح بإقامة دولتين تعيشان جنيا إلى جنب، وقال: "إن أكثر من نصف وزراء الحكومة الصهيونية الحالية أعربوا علنا عن معارضتهم لقيام دولة فلسطينية وقالوا إنه لن تكون هناك دولة فلسطينية". واضاف ان هذه "التصريحات تشكل مصدر قلق كبير".

12ـ ترامب يعتزم إرسال صهره إلى فلسطين لتحريك ملف المفاوضات (الخليج اون لاين)

كشف مسؤول رفيع المستوى في السلطة الفلسطينية، عن تحرك أمريكي جديد في المنطقة لإعادة إحياء ملف المفاوضات الثنائية المتوقفة بين السلطة والجانب الصهيوني. وأكد المسؤول، أن الإدارة الأمريكية الجديدة برئاسة دونالد ترامب، وعدت الجانبين الفلسطيني والصهيوني، بتحرك جاد خلال الأسابيع المقبلة لتحريك ملف المفاوضات المجمد منذ سنوات.

وأشار إلى أن الإدارة الأمريكية "ستُرسل مبعوثاً خاصاً للمنطقة. ومن المرجح أن يكون هذا المبعوث هو غارد كوشنر، صهر الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، بالإضافة إلى وفد أمريكي مرافق له لعقد لقاءات منفصلة بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس، ورئيس حكومة الاحتلال بينيامين نتنياهو، في محاولة لتقريب وجهات النظر بين الجانبين ضمن رؤية أمريكية جديدة.

13ـ مؤتمر فتح يتبنى "السلام" مع إسرائيل كـ"خيار استراتيجي" (روسيا اليوم)

من أبرز النقاط التي وردت في مقترح عباس: التأكيد على التمسك بالسلام كخيار استراتيجي لإقامة الدولة الفلسطينية على حدود العام 1967، والقدس الشرقية عاصمتها، إلى جانب دولة الكيان الصهيوني بأمن وسلام وحسن جوار، والتمسك بالثوابت الفلسطينية، وإنهاء الانقسام الفلسطيني وتحقيق المصالحة الوطنية، عبر تشكيل حكومة وحدة وطنية وإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية محلية عامة وفك الحصار عن قطاع غزة، وضرورة المضي قدما في العمل عبر المؤسسات والمنظمات والهيئات الدولية لترسيخ دولة فلسطين وحماية حقوقها ومحاسبة الكيان الصهيوني على جرائمها، إلى جانب تعزيز المقاومة الشعبية السلمية وتطويرها في المجالات كافة، ورفض التدخل الخارجي في الشؤون الداخلية الفلسطينية لأي دولة، غامزا لدول العربية الداعمة لدحلان.

14ـ القناة الصهيونية الثانية: حماس تستعد عسكريا للمواجهة المقبلة. (عكا للدراسات الإسرائيلية)

كشفت القناة العبرية الثانية أن حركة حماس بقطاع غزة تجرى تدريبات عسكرية واسعة فى كل القطاع، استعدادًا لمواجهة محتملة مع الجيش الصهيوني مشيرة إلى أن تل أبيب تتابع بناء قوة حماس العسكرية.

علما ان القسام يجرى تدريبات مكثفة تتضمن عددًا من السيناريوهات، استعدادًا لهجوم صهيوني محتمل. وأوضحت القناة الثانية، أن وزارة الداخلية بغزة أعدت تدريب شامل يتضمن إطلاق النار، في إطار محاولات الاستعداد لمواجهة محتملة مع الكيان الصهيوني في المستقبل.

15ـ تعيين ديفيد فريدمان السفير الاميركي في إسرائيل.(القناة العاشرة الصهيونية) ترامب يعين: المؤيد القوي للمستوطنات الإسرائيلية. (هارتس)

تم تعيين ديفيد فريدمان سفيرا للولايات المتحدة الامريكية في الكيان الصهيوني، علما بانه من المقربين لترامب ومرحبا بفكرتي نقل السفارة الامريكية للقدس، ولا يرى بان الاستيطان معضلة.

16ـ نتنياهو يزور كازاخستان لدعم محاولة إسرائيل في الحصول على مقعد في مجلس الامن. (تايمز اوف إسرائيل)

تهدف الزيارة إلى تحقيق تقارب صهيوني مع دول من العالم الإسلامي والتي تنطلق من منطلقات علمانية. إضافة إلى تحقيق مكاسب اقتصادية، كما ترغب دولة الكيان الصهيوني في الحصول على دعم دولي للترشح لعضوية مجلس الامن.

17ـ محكمة فلسطينية تحكم على دحلان بالسجن والغرامة. (الجزيرة)

قضت محكمة جرائم الفساد الفلسطينية بسجن النائب محمد دحلان القيادي المفصول من حركة فتح مدة ثلاث سنوات بتهمة اختلاس أموال أثناء وجوده بمنصب أمني في الرئاسة الفلسطينية. وقد أدانت المحكمة دحلان باختلاس مبلغ يزيد على 16 مليون دولار خلال توليه منصب منسق الشؤون الأمنية للرئاسة الفلسطينية، وطالبته برد تلك المبالغ.الى جانب فصله من المجلس التشريعي.

وكان مساعدون للرئيس محمود عباس قد أعلنوا أنه قرر رفع الحصانة البرلمانية عن خمسة نواب بالمجلس التشريعي عن حركة فتح، وهم محمد دحلان ونجاة أبو بكر وناصر جمعة وجمال الطيراوي وشامي الشامي.

ومن المتوقع ان يتخذ رجالات دحلان في الضفة الغربية باتخاذ قرارات بتصفية بعد القيادات الفلسطينية، ورفض دولة الامارات تسليم دحلان في حال طلبت السلطة من الانتربول القاء القبض عليه، ومن المتوقع ان يعقد دحلان مؤتمرا فتحاويا جديدا يترتب عليه شق الحركة.

18ـ حماس تُحمّل إسرائيل مسؤولية مقتل خبير الطائرات المُسيّرة في تونس وتتوعد بالانتقام. (معاريف) حماس تصدر نشيدا للزواري وتتقبل التهاني باستشهاده. (عربي 21) التلفزيون الاسرائيلي يتجول في تونس ويتفقد جريمة الموساد. (عربي 21)  حمّلت حركة “حماس” إسرائيل مسؤولية مقتل محمد الزواري، خبير الطيران والمهندس التونسي، الذي أشرف على تطوير طائرات بدون طيار للحركة، وتوعدت بالانتقام (تايمز اوف إسرائيل) مهندس حماس للغواصات أيضا (يديعوت احرنوت)  دعوات لعقد جلسة طارئة ببرلمان تونس حول اغتيال الزواري (عربي 21) .

أكد مسؤولون في حماس بأن الزواري، البالغ من العمر (59 عاما)، كان شخصية مركزية في صناعة الأسلحة للحركة، واصفين إياه برائد في تطوير الطائرات بدون طيار للحركة. وقالت حماس إن الزواري كان عضوا في الجناح العسكري للحركة في السنوات العشر الأخيرة. ونشرت ملصقا يظهر فيه الزواري مع طائرة بدون طيار فيما تبدو بأنها دورة تدريبية. وحمل الملصق شعار الجناح العسكري لحركة حماس والإشارة إلى الزواري بالقائد. وبدروها اشار الكيان الصهيوني ان خطورة الزواري لم تقف عند حدود الطائرات، بل انه بدا بإعداد غواصات غير مأهولة. وهو ما يمثل سلاحا استراتيجيا للمقاومة الفلسطينية.

19ـ كيري يؤكد على ان "كل من يؤمن جديا بالسلام لا يمكنه ان يتجاهل حقيقة التهديد الذي تشكله المستوطنات" (معاريف) كيري: حل الدولتين في الشرق الأوسط في "خطر كبير" (i24) نتنياهو ووزرائه ينددون بخطاب كيري “المنحاز” ضد إسرائيل (تايمز اوف إسرائيل) نتنياهو: كيري يخلق معادلة أخلاقية زائفة. (موقع الجيش الصهيوني) عباس ملتزم بالمفاوضات إذا اوقفت إسرائيل الاستيطان. (i24)

الفلسطينيين راضون: "خطاب تاريخي". (إسرائيل اليوم)

المواقف الامريكية الأخيرة سواء في مجلس الامن او التصريحات الخطابية والتي كان أهمها تصريح وزير الخارجية الأمريكي كيري تفهم في ضوء التفسيرات الاتية:

(أ) جرت العادة في السياسية الخارجية الامريكية التحرر من قيود اللوبي الصهيوني في نهاية كل فترة رئاسية خاصة في الفترة الثانية؛ فنشهد مواقف أكثر انصافا من قبل الرئيس الأمريكي قبل رحيله بفترة زمنية قصيرة، ومن هنا نفسر تحرك الرئيس الأمريكي أوباما وتبنيه مواقف أكثر اعتدالا، علما ان بيل كلينتون حاول أيضا في نهاية فترته الرئاسية ان يفعل شيء في الصراع العربي الصهيوني ولم ينجح. وهذا مؤشر قوي ان كافة الإجراءات الامريكية الأخيرة هي إجراءات شكلية ولن يكن لها تداعيات كبيرة.

(ب) قد تفهم الخطوات الامريكية الأخيرة، هي رغبة أمريكا ان تبقي هي الراعية الوحيدة للصراع الفلسطيني الصهيوني؛ خاصة في ظل تغييب الدور الأمريكي في الصراع مؤخرا، ورغبة دول اخري كروسيا وفرنسا ان تتوسط في اداره الصراع.

(ج) هي محاولة لوضع خطوط عريضة امام الرئيس الأمريكي القادم ترامب وعليه ان لا يتجاوزها وفي حال تجاوزها تؤثر عليه بشكل مباشر.

20ـ سلاح إسرائيلي فتاك: يدمر الدبابات في 6 ثواني ( إسرائيل العامة)

لصواريخ التي وضعتها شركة "رافائيل" والتي تقوم على ظهور المقاتلين والدبابات وقادرة على ضرب الاهداف المتحركة من مسافة تصل إلى 1500 متر، في غضون ثوان. وضع حجر الأساس قدم الصاروخ لممثلي الجيوش الأجنبية من جميع أنحاء العالم وليس بحماس كبير. مشاهدة الفيديو

 

الملف الثالث: تطورات المشهد اللبناني:

1ـ حزب اللهيستعرض عضلاته. (معاريف) لغز" كيف حصل حزب الله على دبابة أمريكية؟ (معاريف)

قدم حزب الله عرضا عسكريا كبيرا، وقد شمل العرض على ظهور أنواع جديدة من الدبابات المختلفة يمتلكها حزب الله. ومن بين الدبابات المستعرضة كانت دبابة أمريكية. لتصبح لغزا في كيفية حصول حزب الله عليها؟ الا ان التقديرات تشير الا انها سرقت من الجيش اللبناني.

من خلال الرصد للإعلام الصهيوني؛ فان الشاهد ان هناك اهتمام صهيوني مكثف في دراسة قوة وتحركات حزب الله. مع توقعات صهيونية في وجود احتمالية كبيرة لمواجهة صهيونية مع حزب الله. الا ان المانع لنشوب حرب بينهما هو انشغال حزب الله في معاركه في سوريا.

2ـ صحيفة تابعة لحزب الله تهاجم حماس بسبب موقفها من قضية حلب. (عربي 21)

هاجمت صحيفة الأخبار اللبنانية التابعة لحزب الله، حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، بسبب إدانتها واستنكارها لما ارتكبه النظام السوري وحليفه الروسي والمليشيات الشيعية، من "مجازر وعمليات قتل وإبادة" بحق المدنيين في حلب السورية.

واعتبرت صحيفة حزب الله موقف حماس الرافض لمجازر حلب، "تعبيرا عن جزء أصيل من القرار الإخواني المنخرط في هذه المعركة، وهو غير بعيد عن التنظير السلفي أولا، ومعاداة الدولة السورية وحلفائها ثانيا".

واتهمت الصحيفة حماس بالتدخل في الشؤون الداخلية للدول العربية، رغم أن حماس "ظلت تؤكد في كل بياناتها لازِمَة أنها لا تتدخل في شؤون الدول العربية الداخلية".

3ـ زعيم حزب الله الأسبق يبشّر إيران بالهزيمة رغم حلب. (عربي 21)

اعتبر الشيخ صبحي الطفيلي، الأمين العام السابق لحزب الله اللبناني، أن معركة إيران وحلفها في سوريا، خاسرة، رغم أخذهم مدينة حلب مؤخرًا. وقال الطفيلي، إن سبب تركيز النظام، وإيران، وروسيا، قوّتهم العسكرية ضد فصائل المعارضة فقط، يأتي بهدف القضاء على جميع فصائل المعارضة، والإبقاء على تنظيم الدولة، لتخيير الناس بعد ذلك بين "النظام أو داعش".

4ـ حكومة لبنانية جديدة برئاسة الحريري ترى النور (أسماء وحصص).(BBC العربية )

أعلن الأمين العام لمجلس الوزراء اللبناني فؤاد فليفل تشكيل حكومة جديدة برئاسة سعد الحريري، هي الأولى في عهد الرئيس ميشال عون بعد نحو شهر ونصف شهر من تكليفه تأليفها، وفق بيان تلاه في القصر الرئاسي. وتضم الحكومة ثلاثين وزيرا يمثلون مختلف القوى السياسية وبينهم حزب الله، واستحدثت خمس وزارات في الحكومة الجديدة، هي: وزارة دولة لشؤون النازحين، وزارة دولة لشؤون مكافحة الفساد، وزارة دولة لشؤون رئاسة الجمهورية، وزارة دولة لشؤون المرأة، ووزارة دولة لشؤون حقوق الإنسان.

 

الملف الرابع: تطورات المشهد العراقي:

1ـ أنقرة ترسل المزيد من التعزيزات العسكرية إلى الحدود السورية. (روسيا اليوم)

دفع الجيش التركي بعدد كبير من قواته باتجاه محافظة شرناق جنوب شرق البلاد إلى بوابة "هابور" قرب الحدود العراقية، وتقول المصادر الرسمية التركية إن الهدف من إرسال هذه القوات هو تأمين الحدود في تلك المنطقة التي تشهد توترا نتيجة عملية الموصل من جهة، ولأنها تشهد اشتباكات مع مقاتلي حزب العمال الكردستاني من جهة أخرى.

وتأتي هذه التطورات متزامنة مع دخول قوات من الجيش العراقي مدينة الموصل من الجهة الجنوبية الشرقية بعد أسبوعين من بدء هجوم على المدينة الواقعة في شمال البلاد والتي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية منذ أكثر من عامين.

2ـ البغدادي يحض مقاتليه على المواجهة مع وصول القوات العراقية إلى الموصل (وكالة الانباء الفرنسية)

حض زعيم تنظيم الدولة الإسلامية أبو بكر البغدادي في تسجيل صوتي مقاتليه على التصدي للقوات العراقية التي وصلت إلى مشارف مدينة الموصل، عاصمة دولة الخلافة التي أعلن قيامها قبل عامين، ودعا الجهاديين لمهاجمة السعودية وتركيا.

3ـ مجندون من بينهم أطفال تابعون لمليشيا الحشد الشعبي أثناء تلقيهم تدريبا في بغداد. (الجزيرة)

اتهمت منظمة هيومن رايتس ووتش مليشيات الحشد الشعبي الشيعية في العراق بتجنيد أطفال واعتقال مدنيين وتعذيبهم قرب مدينة الموصل شمالي البلاد، وقالت المنظمة في تقرير عبر موقعها الإلكتروني إنها "وثقت أكثر من واقعة لقيام عناصر الحشد الشعبي (الموالية لحكومة بغداد) بتجنيد أطفال وتعذيب مدنيين منذ انطلاق معركة استعادة الموصل" في 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

4ـ قتلى للجيش العراقي وحرب شوارع شرق الموصل. (الجزيرة)

ذكرت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة أن مسلحيه قتلوا 25 جنديا عراقيا في هجوم عند أطراف حي السماح شرقي الموصل. كما شهدت بغداد هجمات أسفرت عن مقتل ضابط وخمسة مدنيين، وشهدت أحياء عدة في مدينة الموصل -وخاصة المحور الشرقي-حرب شوارع بين القوات العراقية وتنظيم الدولة، بينما ما زال كثير من المدنيين محاصرين في منازلهم.

إن معركة الموصل والتي دخلت في مرحلة" حرب الشوارع"، تنذر بان الحرب لن تنتهي في الأيام القليلة القادمة، وأنها قد تستمر لأشهر. إضافة إلى ان معركة الموصل ستزيد من حده التوتر في العلاقات الإقليمية، وربما نشهد تدخلات دولية بشكل أكبر في معركة الموصل.

5ـ حبيب الصدر سفيراً جديداً للعراق في مصر. (وكالة الانباء العراقية)

كشف السفير المصري لدى العراق، عن موافقة بلاده على ترشيح حبيب هادي الصدر سفيراً جديداً للعراق في القاهرة خلفاً للسفير السابق ضياء الدباس.

6ـ معركة الموصل. عزل المدينة تماماً عن باقي المحافظات. (العربية)

أنهت القوات الحكومية العراقية، قطع خطوط الإمداد الغربية عن مدينة الموصل في شمال البلاد، منهية بذلك عملية عزل آخر معاقل تنظيم داعش عن باقي المحافظات العراقية، بحسب ما قال مسؤولون عراقيون. وكانت القوات العراقية المشاركة في عملية تحرير الموصل، حاصرت المدينة من الشمال والشرق والجنوب على مدى الأسابيع القليلة الماضية (منذ انطلاق المعركة في 17 أكتوبر)، لكن "داعش" كان لا يزال يرتبط بمناطق نفوذه من جهة الغرب. حتى تمكنت ميليشيات الحشد، من السيطرة على تلعفر غرباً.

7ـ داعش ينتقم من سكان الموصل بعد هزائمه. (العربية)

بعد تضييق الخناق عليه في مدينة الموصل، بدأ تنظيم داعش بالانتقام من المدنيين، خاصة من أصحاب المتاجر، حيث اعتقل العديد منهم وأغلق محالهم التجارية متذرعاً باتهامهم برفع أسعار المواد الغذائية. إلا أن سكان مدينة الموصل عبروا عن سخطهم على القرار، واعتبروا تهم داعش واهية وغير صحيحة. وعلق شاهد عيان قائلاً إن التنظيم يعاقب المدنيين الذين يتواصلون مع أطراف خارج الموصل، وأن تهمة رفع الأسعار ما هي إلا حجة لتنفيذ مخططهم. ووقعت أبرز الاعتقالات في منطقة البورصة التجارية في الجهة الغربية من الموصل، حيث تم اعتقال عشرات التجار، وتم اقتيادهم معصوبي الأعين إلى منطقة غير معلومة.

ميدانياً، تهاجم قوات الحشد الشعبي عناصر التنظيم المنتشرين بين الموصل وتلعفر على بعد 60 كيلومتراً إلى الغرب من الموصل، في عملية تهدف لاستكمال محاصرة المدينة مع سيطرة قوات الأمن والقوات الكردية على الجوانب الثلاثة الأخرى.

وأكد الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي، قائد محور جهاز مكافحة الإرهاب، أن القوات استكملت السيطرة على حي المصارف ووصلت إلى تقاطع العبادي ومشارف حي السكر شمال شرق الموصل.

إلى ذلك، أعلن جهاز مكافحة الإرهاب أن القوات العراقية قتلت نحو 1000 عنصر من عناصر داعش في الموصل منذ انطلاق العملية.

8ـ حبيب الصدر سفيراً جديداً للعراق في مصر. (وكالة الانباء العراقية)

كشف السفير المصري لدى العراق، عن موافقة بلاده على ترشيح حبيب هادي الصدر سفيراً جديداً للعراق في القاهرة خلفاً للسفير السابق ضياء الدباس.

9ـ معركة الموصل. عزل المدينة تماماً عن باقي المحافظات. (العربية)

أنهت القوات الحكومية العراقية، قطع خطوط الإمداد الغربية عن مدينة الموصل في شمال البلاد، منهية بذلك عملية عزل آخر معاقل تنظيم داعش عن باقي المحافظات العراقية، بحسب ما قال مسؤولون عراقيون. وكانت القوات العراقية المشاركة في عملية تحرير الموصل، حاصرت المدينة من الشمال والشرق والجنوب على مدى الأسابيع القليلة الماضية (منذ انطلاق المعركة في 17 أكتوبر)، لكن "داعش" كان لا يزال يرتبط بمناطق نفوذه من جهة الغرب. حتى تمكنت ميليشيات الحشد، من السيطرة على تلعفر غرباً.

10ـ داعش ينتقم من سكان الموصل بعد هزائمه. (العربية)

بعد تضييق الخناق عليه في مدينة الموصل، بدأ تنظيم داعش بالانتقام من المدنيين، خاصة من أصحاب المتاجر، حيث اعتقل العديد منهم وأغلق محالهم التجارية متذرعاً باتهامهم برفع أسعار المواد الغذائية. إلا أن سكان مدينة الموصل عبروا عن سخطهم على القرار، واعتبروا تهم داعش واهية وغير صحيحة. وعلق شاهد عيان قائلاً إن التنظيم يعاقب المدنيين الذين يتواصلون مع أطراف خارج الموصل، وأن تهمة رفع الأسعار ما هي إلا حجة لتنفيذ مخططهم. ووقعت أبرز الاعتقالات في منطقة البورصة التجارية في الجهة الغربية من الموصل، حيث تم اعتقال عشرات التجار، وتم اقتيادهم معصوبي الأعين إلى منطقة غير معلومة.

ميدانياً، تهاجم قوات الحشد الشعبي عناصر التنظيم المنتشرين بين الموصل وتلعفر على بعد 60 كيلومتراً إلى الغرب من الموصل، في عملية تهدف لاستكمال محاصرة المدينة مع سيطرة قوات الأمن والقوات الكردية على الجوانب الثلاثة الأخرى. وأكد الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي، قائد محور جهاز مكافحة الإرهاب، أن القوات استكملت السيطرة على حي المصارف ووصلت إلى تقاطع العبادي ومشارف حي السكر شمال شرق الموصل. إلى ذلك، أعلن جهاز مكافحة الإرهاب أن القوات العراقية قتلت نحو 1000 عنصر من عناصر داعش في الموصل منذ انطلاق العملية.

11ـ هجمات "داعش" المضادة تعرقل تقدم الجيش في الموصل. (روسيا اليوم)

كثف عناصر تنظيم "داعش" من هجماتهم المضادة خلال اليومين الأخيرين. فقد استغل المسلحون السماء الملبدة بالغيوم التي عرقلت الدعم الجوي للجيش من قبل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، مما يسلط الضوء على هشاشة مكاسب القوات الحكومية، ونفذ التنظيم سلسلة هجمات مضادة، على مواقع القوات الخاصة العراقية، التي تقود عملية تحرير الموصل في الجهة الشرقية للمدينة، وأخرى ضد قوات الأمن في ريفي الموصل الجنوبي والغربي.

 

الملف الخامس: تطورات المشهد الإيراني:

1ـ القاء القبض على 12 شخصا من الفريق النووي الإيراني للاشتباه في التجسس. (ماكو الإسرائيلي)

القت السلطات الإيرانية القبض على أعضاء هيئة تدريسية للاشتباه في التجسس لصالح دول اجنبية. وكشف النائب حسين علي الحاج الذي ينتمي إلى المعارضة في إيران أمس أن بعض المعتقلين هم من يحملون جنسية مزدوجة.

2ـ النواب الأميركي يقر منع بيع طائرات لإيران. (العربية)

أقر مجلس النواب الأميركي مشروع قرار يمنع بيع طائرات بوينغ لإيران خلال جلسة تصويت، بعد جدل بين معارضي الاتفاق مع إيران من الجمهوريين ومؤيديه من الحزب الديمقراطي، وينص القرار في حال التصديق عليه من قبل كل من أعضاء مجلس الشيوخ والرئيس الأميركي، على منع وزارة الخزانة الأميركية من إصدار أي ترخيص للبنوك الأميركية للتعاملات التجارية والتحويلات المالية المباشرة وغير المباشرة من قبل شركات الطيران الأميركية مع إيران. ويأتي بحث مشروع القرار الأميركي هذا بعد يوم من تصويت مجلس النواب على تمديد قانون العقوبات على إيران لعشر سنوات بأغلبية 419 صوتا.

وكان النائب الجمهوري بيل هويزنغا، من معدي مشروع قرار منع بيع الطائرات لإيران، أكد أن مشروع القرار يبقي على إغلاق الأنظمة المالية الأميركية بوجه إيران، قائلا إن "بيع الطائرات إلى إيران يساعدها في تقوية برنامج التسلح، ويجب أن نوقف هذا الأمر الذي تم في عهد حكومة (الرئيس الأميركي) أوباما".

3ـ نواب بريطانيون يطالبون بتحقيق حول الإعدامات في إيران (العربية)

أعرب أساقفة وبرلمانيون بريطانيون ونشطاء في مجال حقوق الإنسان، في اجتماع عقد في البرلمان البريطاني بلندن، عن قلقهم تجاه تزايد الإعدامات التي يقوم بها النظام الإيراني من بينها إعدام القصّر والنساء في إيران. ورحب المجتمعون بقرار لجنة في الجمعية العامة للأمم المتحدة بإصدارها قرارا قبل يومين أدانت فيه طهران لعدم التزامها بمعايير حقوق الإنسان في إيران. كما أشاد المحاضرون بلكمة المندوب البريطاني الدائم في الأمم المتحدة الذي أكد فيها على محاسبة إيران لانتهاكها حقوق الإنسان.

كما انضم الحاضرون إلى حملة 200 نائب في البرلمان ومجلس اللوردات البريطاني حول إجراء تحقيق دولي مستقل عن إعدام الآلاف من السجناء السياسيين في إيران عام 1988 كان أغلبهم ينتمون إلى منظمة مجاهدي خلق المعارضة للحكومة الإيرانية.

4ـ إيران تجاوزت حد المخزون من المادة الحساسة ثانية (العربية) إيران تنقل فائض الماء الثقيل إلى عُمان. (الجزيرة)

قال مسؤول إيراني إن بلاده أرسلت بعض "الفائض" من الماء الثقيل إلى سلطنة عمان، وذلك بعد إعلان الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن طهران تجاوزت بقدر قليل الحد المسموح لها بتخزينه من هذه المادة الحساسة. ويحق لإيران تخرين 130 طنا من الماء الثقيل، ويتعين عليها تصدير الفائض عن هذا الحد بناء على اتفاقها مع القوى العظمى الموقع في يوليو/تموز 2015.

إن الموقف الإيراني المتمثل في الالتزام الكامل بالاتفاق النووي؛ وذلك من خلال حرصها على نقل الماء الثقيل الزائد عن الحد المسموح به. قد يفهم بحرص إيران على عدم خلق مشكلات مع الولايات المتحدة الامريكية في ظل الإدارة الجديدة برئاسة "ترامب".

5ـ المرشد الأعلى الإيراني سنرد على العقوبات الامريكية. (إسرائيل اليوم)

أكد قائد الثورة الإسلامية الإمام الخامنئي خلال استقباله عددا من قادة قوات التعبئة ومنتسبيها أن تمديد العقوبات الامريكية ضد إيران نقض للاتفاق النووي، وإن الجمهورية الإسلامية سترد على ذلك.

6ـ مفاوضات إيرانية لشراء مقاتلات حربية جديدة. (وكالة تسنيم الدولية للأنباء)

قال نائب القائد العام في الجيش الإيراني إن تطوير القدرات العسكرية لسلاح الجو، يعد من المهمات الرئيسية في جدول أعمال الجيش الإيراني، وقد أجريت بعض المشاورات لشراء طائرات جديدة.

7ـ إيران توجه أسلحتها نحو هليكوبتر أميركية بمضيق هرمز. (العربية)

قال مسؤولان بوزارة الدفاع الأميركية إن سفينة تابعة للحرس الثوري الإيراني وجهت أسلحتها نحو طائرة هليكوبتر تابعة للبحرية الأميركية في مضيق هرمز، في تصرف وصفاه بأنه "غير آمن ويفتقر للمهنية". وقال المسؤولان، إن الحادث وقع عندما حلقت هليكوبتر من طراز إس.إتش-60 في نطاق 0.8 كيلومتر من سفينتين إيرانيتين في المياه الدولية. وقالا إن إحداهما وجهت أسلحتها إلى الطائرة. وأضاف المسؤولان أن طاقم الطائرة لم يشعر بالتهديد في أي لحظة، لكن التصرف لم يكن آمنا، لأنه كان من الممكن أن يؤدي إلى تصعيد.

8ـ المرشد الأعلى الإيراني سنرد على العقوبات الامريكية. (إسرائيل اليوم)

أكد قائد الثورة الإسلامية الإمام الخامنئي خلال استقباله عددا من قادة قوات التعبئة ومنتسبيها أن تمديد العقوبات الامريكية ضد إيران نقض للاتفاق النووي، وإن الجمهورية الإسلامية سترد على ذلك.

9ـ رد عنيف من الحرس الثوري على أردوغان إثر تصريحه عن الأسد. (عربي21)

هاجم رئيس الشؤون السياسية في الحرس الثوري الإيراني العميد رسول سنائي‌ راد، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مشككا في قدرته على إسقاط الرئيس السوري بشار الأسد، مؤكدا ان تصريحات " أردوغان تعتبر نوعا من المواساة للإرهابيين الذين يمرون في حلب بظروف الحصار الصعبة". علما ان اردوغان قد صرح إن أحد أهداف عملية "درع الفرات" وتدخل قوات بلاده في سوريا هو "إسقاط الأسد". وتأتي التصريحات الإيرانية التركية المتبادلة من شخصيات رفيعة المستوى كمؤشر حقيقي لوجود ازمة دبلوماسية بينهما، في ظل تباعد الرؤى بينهما في مسالة بشار الأسد ودور الحشد الشعبي في حلب والموصل. إلا أنه من المتوقع ان تشهد الأيام القادمة مزيدا من التوتر الا ان العلاقات بينهما لن تصل إلى حد القطيعة، ويعود ذلك لقوة العلاقات التجارية بينهما. علما ان كلا من إيران وتركيا تعيشان ازمة اقتصادية كبيرة في هذه الأيام.

10ـ كينيا تعتقل دبلوماسيين إيرانيين بتهمة الإرهاب. (العربية)

اعتقلت السلطات الكينية في العاصمة نيروبي، دبلوماسيين إيرانيين اثنين، وسائقهما الكيني وهما يستقلان سيارة تابعة للسفارة الإيرانية، ووجهت إليهما تهمة جمع المعلومات للتحضير لعمل إرهابي، بعد ضبطهما وهما يقومان بتصوير السفارة الصهيونية.

11ـ الكونغرس يقرّ تمديد العقوبات على إيران. (العربية)

وافق مجلس الشيوخ الأميركي بالغالبية الساحقة على تمديد العقوبات المفروضة على إيران عشر سنوات إضافية، وأُرسِل مشروع القانون إلى البيت الأبيض ليوقع عليه الرئيس باراك أوباما، مما يؤجل أي إجراءات محتملة أشد صرامة إلى العام المقبل. وحظي مشروع القانون بموافقة 99 عضوا في مجلس الشيوخ من دون تسجيل أي اعتراض، وذلك بعد موافقة بما يشبه الإجماع من قبل أعضاء مجلس النواب الشهر المنصرم.

وقال مستشارون في الكونغرس إنهم يتوقعون أن يوقع أوباما عليه بمجرد وصوله إلى مكتبه ليصبح قانونا نافذا، كما أكد مشرعون ومسؤولون أميركيون أن تمرير هذا القانون لا يعتبر انتهاكا للاتفاق النووي مع إيران. ويسمح القانون بفرض عقوبات على إيران في مجالات التجارة والطاقة والدفاع والقطاع المصرفي بسبب برنامجها النووي وتجارب الصواريخ البالستية، وكان من المقرر أن ينتهي أجل القانون أواخر هذا الشهر ما لم يتم تمديده. وصدر قانون العقوبات على طهران للمرة الأولى عام 1996، واستهدف الاستثمارات في قطاع الطاقة وردع مساعيها لإنتاج أسلحة نووية.

وقد حذرت إيران أوباما من التوقيع على القرار، وفي حال وقع أوباما على القرار فقد يكون هذا رصاصه رحمه على الاتفاقية النووية في ظل الحديث عن استعداد إيران للعودة في تخصيب اليورانيوم مره اخري.

12ـ خامنئي يحدد موعد زوال "الكيان الصهيوني". ولكن بشروط. (عربي21)

حدد المرشد الأعلى للثورة الإيرانية، علي خامنئي، موعد زوال الكيان الصهيوني، واضعا شروطا لذلك. وقال خامنئي، خلال استقباله الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين رمضان شلح، إن "الكيان الصهيوني لن يكون له وجود في غضون الـ25 عاما القادمة، شريطة الكفاح الشامل والموحد للفلسطينيين والأمة الإسلامية".

13ـ مسؤول إيراني يتوعد البحرين واليمن بعد سقوط حلب. (الجزيرة)

قال حسين سلامي نائب القائد العام للحرس الثوري الإيراني إن مشروع الجمهورية الإيرانية سيمتد إلى البحرين واليمن والموصل بعد سقوط مدينة حلب السورية. وأضاف المسؤول العسكري أن شعب البحرين سيحقق أمنيته، وسيسعد الشعب اليمني، وسيتذوق سكان الموصل طعم الانتصار، وهذه كلها وعود إلهية، بحسب تعبيره. وأشار إلى أن إيران لا تزال تقدم دعما غير محدود لجماعة الحوثي. وقال إن الصواريخ الإيرانية بإمكانها تدمير أهداف العدو في أي منطقة.  ووصف سلامي سيطرة قوات النظام السوري على مدينة حلب السورية بـ"الفتح المبين".

14ـ مفاجأة صحيفة أمريكية عن تدريب أمريكي لمليشيات شيعية. (عربي 21)

كشفت صحيفة "لوس أنجلوس تايمز" الأمريكية عن مفاجأة تخالف السائد من الخطاب العراقي والإيراني، وحتى الأمريكي. وقالت الصحيفة، إن القوات الأمريكية تقوم بتدريب مليشيات مرتبطة تقليديا مع إيران. وأضافت إن المليشيا حصلت على التدريب من أجل المشاركة في عملية استعادة الموصل.

15ـ إيران وجمهورية اذربيجان توقعان وثيقة التعاون الاقتصادي المشترك. (وكالة انباء فارس)

في ختام اعمال اللجنة المشتركة للتعاون الاقتصادي بين إيران وجمهورية اذربيجان، تم التوقيع على الوثيقة بحضور وزير الاتصالات وتقنية المعلومات الايراني محمود واعظي ووزير الاقتصاد الاذربيجاني شاهين مصطفى اف، وهما رئيسا اللجنة المشتركة بين البلدين، كما حضر المراسم رئيس المجلس الاعلى لجمهورية نخجوان ذات الحكم الذاتي.

وأعرب الطرفان عن ارتياحهما لنتائج الاجتماع، واشارا إلى اهمية الاجتماع الحالي عن الدورات السابقة، واعتبرا انعقاد جزء من اجتماع اللجنة في نخجوان يؤكد الاهمية الخاصة التي توليها إيران للتعاون المشترك في تطوير نخجوان والحضور في السوق الاذرية. وشارك محمود واعظي رئيس الجانب الايراني في اللجنة المشتركة للتعاون الاقتصادي الذي وصل الي نخجوان في الملتقى الاقتصادي لرجال اعمال البلدين. وبدأ الاجتماع الحادي عشر للجنة التعاون الاقتصادي المشترك بين إيران وجمهورية اذربيجان اعماله يوم الثلاثاء الماضي في باكو.

16ـ البحرين تتهم إيران بدعم الأعمال "الإرهابية". (الجزيرة)

قالت الداخلية البحرينية إن ما بثته قناة تمولها إيران حول الهجوم المسلح الذي استهدف سجن "جو" جنوب شرقي البحرين وأدى لمقتل شرطي وفرار محكومين "يمثل دعما إيرانيا للأعمال الإرهابية".

وأشارت الوزارة -في تغريدة على حسابها الرسمي بموقع تويتر-إلى أن قناة "أهل البيت" التي تبث من مدينة كربلاء العراقية قالت إن العملية على سجن "جو" قد تمت بنجاح. واعتبر الداخلية البحرينية ذلك ارتباطا مباشرا لطهران بالأعمال الإرهابية وإصرارا على التدخل في الشؤون الداخلية للمملكة.

أعلنت الداخلية البحرينية في بيان وقوع "عمل إرهابي تمثل في هجوم مسلح على مركز الإصلاح والتأهيل في جو أسفر عنه استشهاد شرطي أثناء تصديه للعناصر الإرهابية". وأضافت الوزارة أن الهجوم نجم عنه فرار عشرة من المحكومين بقضايا "إرهابية". وأكدت أن "الأجهزة الأمنية تكثف أعمال البحث والتحري للقبض على العناصر الإرهابية المتورطة وكذلك المحكومين الهاربين، واتخاذ الإجراءات اللازمة في هذا الشأن".

 

الملف السادس: تطورات المشهد الأردني:

1ـ اتهامات بالفساد لرئيس الأركان الأردني السابق. (عربي 21)

اتهم النائب في البرلمان الأردني، تامر بينو، رئيس هيئة الأركان السابق مشعل الزين، بالتورط في قضايا فساد. وقال بينو، إن من أبرز القضايا المتورط بها رئيس الأركان السابق "المركبات العسكرية"، التي قام بتوزيعها على أقاربه، وفق قوله. كما أوضح بينو أن رئيس هيئة الأركان السابق أرسل نجله للدراسة في الولايات المتحدة الأمريكية على حساب الحكومة. وأشار بينو إلى أن نجل رئيس هيئة الأركان السابق تم تعيينه في السفارة الأردنية بالولايات المتحدة الأمريكية بوظيفة شكلية.

2ـ تصفية أربع ارهابين في الهجوم الذي وقع جنوب الأردن. (يديعوت احرونوت)

بعد ساعات من الاشتباكات بين مسلحين مجهولين وقوات الأمن انتهى الهجوم في منطقة المجلد. بمقتل 10 اشخاص. وقد أثار الهجوم المسلح الذي تعرضت له قلعة الكرك التاريخية جنوبي الأردن علامات استفهام عديدة بشأن جاهزية الحكومة الاردنية واستعدادها لمواجهة عمليات من هذا النوع والتي تكررت للمرة الرابعة خلال هذا العام. وقد اتجهت الرواية الحكومية الرسمية صوب تسطيح الهجوم والتهرب من توضيح ملابسات هذا "الهجوم المنظم" الذي تواصل حتى ساعات الفجر وانتهى بمقتل سبعة من رجال الأمن، ومدنيين اثنين وسائحة كندية، في حين أصيب العشرات أغلبهم شرطة. ولم تفصح الحكومة الأردنية عن تفاصيل العملية؛ واكتفت بمؤتمر صحفي أفادت فيه أن التحقيق جار ولن يتم الإفصاح عن بعض المعلومات حفاظا على سرية التحقيق. واكتفت بالقول إنها تتابع معلومات تفيد بوجود خلايا نائمة تتبع تنظيم الدولة.

خريطة استهداف تنظيم الدولة في الأردن

تعرضت الأردن لعدد من هجمات تنظيم الدولة من أربد شمالا إلى الكرك جنوبا وهي شريط حدودي مع الضفة الغربية الفلسطينية. وهي مناطق ذات أطماع صهيونية نظرا لأهميتها الاستراتيجية والمتعلقة بالجانب الأمني والمائي. خاصة وإنها تمثل الجزء الأكبر في تأمين مشروعين كبرين الأول مشروع أنابيب الغاز بين الأردن والكيان الصهيوني، والثاني مشروع قناة البحرين الواصل بين البحرين الأحمر الميت.

دلالات التوقيت:

مما لا شك فيه بان الأردن يقع في إقليم " ملتهب يعج بالتنظيمات. الا انه يمكن ربط توقيت العملية الأخيرة في الكرك 18-12-2016م، بتحرك تنظيم الدولة باعتباره المتبني للعملية، مع تحركه في جنوب سوريا نحو منطقة السويداء. وهي منطقة قريبة من الحدود الأردنية السورية، ربما من خلالها سيتم تزويد تنظيم الدولة بالرجال للقتال إلى جانبه ويزيد هذه الاحتمالية ان منطقة السويداء ليست بالمنطقة الحيوية والتي تتمتع بموارد استراتيجية كما اعتاد تنظيم الدولة السيطرة عليها.

أهداف تنظيم الدولة في الأردن:

مع تبنّي "داعش" للعملية رسمياً، هذا يعني أنّ المواجهة مع التنظيم تدخل مرحلة جديدة من المواجهة المفتوحة والاستهداف المباشر للاردن. الا ان السؤال هنا لماذا الأردن؟ وللإجابة على هذا السؤال هناك العديد من التفسيرات التي تحاول الإجابة على هذ التساؤل أهمها:

التفسير الأول: في حالة الفرضية الميدانية المتعلقة في سوريا؛ فربما يأتي هذا التحرك لاستنهاض الخلايا النائمة في الأردن للقتال إلى جواره في معركة درعا وربما القنيطرة (لحساسيتها) بعد وجود مؤشرات تفيد برغبة تنظيم الدولة التحرك في الجنوب السوري نحو منطقة السويداء.  وربما تكون مجرد رسائل للحكومة الأردنية تهدف من خلالها الضغط على الأردن لعدم استقبال قوات النخبة البريطانية "كراك" والتي تحترف العمليات الخاصة وحرب المدن والمتحفزة للقضاء على بقايا تنظيم الدولة في سوريا والعراق.

التفسير الثاني: في حال افتراض الجانب الإيجابي قد تفهم العمليات الانتقامية التي يقوم بها تنظيم الدولة

أولا؛ تعبيرا عن سخطه من العلاقات الأردنية الصهيونية والتي وصلت مؤخرا إلى توقيع الأردن والكيان الصهيوني اتفاقية لشراء الغاز. لذا فهو يحاول ان يركز عملياته العسكرية على الشريط الحدودي بين الادن والكيان الصهيوني لعرقلة مد انابيب الغاز؛ خاصة وانه من المتوقع ان يسير خط الغاز من حيفا إلى العريش ومن ثم العتبة مرورا بالكرك وصولا إلى اربد وعمان.

ثانيا؛ رغبة لدي التنظيم من إيجاد موطئ قدم له بالقرب من دولة الكيان الصهيوني للانطلاق منها وتنفيذ عمليات عسكرية ضد اهداف صهيونية تشرعن وجوده وتحسن من صورته التي شوهت مؤخرا. إلى جانب تواجده في سيناء. وفي حال نجح تنظيم الدولة في التمركز بمنطقة قريبة من الحدود الشمالية الشرقية من الكيان الصهيوني فان هذا يعد امرا استراتيجيا أكثر أهمية من موقعه في سيناء لقدرته في الحاق خسائر في عمق الكيان الصهيوني.

التفسير الثالث: في حال افتراض الجانب السلبي هو ان تنظيم الدولة يتحرك وفقا مخططات مخابراتية دولية، وان استهداف الأردن وفي مناطق كاربد والكرك هو استهداف يصب في مصلحة الكيان الصهيوني ومخططاته الاستيطانية في الأردن والهادفة للسيطرة على منطقة وادي عربة بالكامل لأهميتها المائية، كما يساهم ذلك في اتساع الدور الصهيوني في الاشراف على خط الغاز.

كما تعزز من إحياء فكرة أن الأردن هو الوطن الفلسطيني البديل للفلسطينيين. كما إنه في حال النظر بعمق إلى موقع الكرك نلاحظ قربها من البحر الميت – المتقاسم ما بين الأردن والكيان الصهيوني-بمعني في حال قرر الكيان الصهيوني إقامة منطقة امنه فان أولى النتائج هو ان البحر الميت أصبح منطقة داخل دولة الكيان الصهيوني. علما أن الكيان الصهيوني نفذ هكذا مشاريع من قبل والمعروفة "بأصبع الجليل مع لبنان" و"بحيرة طبريا مع سوريا".

تداعيات عمليات تنظيم الدولة على الأردن

قيام تنظيم الدولة بتنفيذ عمليات عسكرية داخل دولة مخابراتية امنية من الدرجة الأولى "الأردن" سيترتب عليه العديد من التداعيات أهمها:

أولا: قد تجد المملكة الأردنية نفسها مضطرة إلى التدخل العسكري في مناطقها الحدودية، مع العراق وسوريا. وهذا قد يعد من أحد اهداف تنظيم الدولة والذي سعي إلى سحب الأردن إلى ساحة المعركة قبل ذلك بعد تنفيذه حكم الإعدام بالطيار الأردني معاذ الكساسبة بطريقة بشعة ومستفزة.

ثانيا: كان الأردن دوما يقدم نفسه إقليميا بأن نجاحاته الأمنية في المنطقة لا تضاهى، لكن بعد الهجوم الأخير فإن كثيرا من الشكوك سيثار حول السيطرة الأمنية في البلاد. وهذا ربما يشير إلى أمرين الأول؛ أن مستوى قاعدة المعلومات المقدمة من الغرب للأردن كبريطانيا مثلا بها خلل ما. الثاني في حال تكررت العمليات ضد الأردن ربما نسمع إلى اقتراحات لإقامة قواعد عسكرية غربية في الأردن.

ثالثا: أن تكون مدينة الكرك هي أكثر المناطق استهدافا وهي منطقة تاريخية سياحية مميزة؛ فإن هذا ربما يشير إلى ان الأردن مقبل على استهداف سياحي، يدخل الأردن في أزمة اقتصادية.

رابعا: زيادة التنسيقات الأمنية بين الأردن والكيان الصهيوني على المستوى الإقليمي، على اعتبار ان العدو يستهدف كلاهما، مما يفسح المجال أكثر امام التغلغل الأمني الصهيوني في مفاصل الأمور داخل الأردن. وفي حال لجات الأردن لاتخاذ هكذا امرا فان هذا لا يعني بالضرورة ان الهجمات العسكرية ضد الأردن من قبل تنظيم الدولة او غيره ستقل، بل بالعكس ربما تزيد؛ وذلك من منطلقات ان الدافع أصبح أكبر الا وهو الكيان الصهيوني.

خامسا: تحرك أردني صوب الدول الكبرى وقد تكون بريطانيا للأسباب التاريخية، تنتهي بإقامة قاعدة عسكرية بريطانية في داخل الأراضي الأردنية.

 

الملف السابع: تطورات المشهد المغربي:

المغرب ونيجيريا يستعدان لتوقيع أكبر مشروع للغاز بأفريقيا (عربي 21)

تم الكشف عن مشروع اقتصادي ضخم سيجمع بين المغرب ونيجيريا بميزانية تقدر بمليارات الدولارات، يهدف إلى إنشاء خط لأنابيب الغاز هو الأضخم في أفريقيا، وسيربط بين المغرب ونيجيريا على طول دول ساحل غرب أفريقيا. وكانت الجزائر قد قدمت اقتراحا لإنشاء مشروع مماثل إلى الحكومة النيجيرية عام 2002، وكان سيمر خط الغاز عبر الساحل نحو الجزائر، لكن بسبب عدم استقرار الأوضاع الأمنية في دول الساحل، وخوفا من تعطل الإمدادات، فشلت الجزائر في توفير التمويل اللازم للمشروع ما أدى به إلى تأجيله لأجل غير مسمى.

وتتوفر نيجيريا على أكبر احتياطي للغاز الطبيعي في أفريقيا. وأوضح مسؤول نيجيري، بحسب الموقع، أن المشروع الذي سيجمع بين المغرب ونيجيريا سيكتب له النجاح لأن المغرب "استوفى جميع شروط الأمن والتمويل اللازم" لإنجازه.

المشروع المغربي النيجيري قد يكون منافسا للمشروع الصهيوني التركي، والذي يهدف أيضا إلى تصدير الغاز لأوروبا. وربما تأتي الزيارات الصهيونية المغربية الأخيرة من اجل دراسة المشروعين واسواقهما لكيلا يتعارضان. لأنه في حالة كان المشروع يتعارض مع المصالح الصهيونية فان الأخيرة سوف تتحرك افريقياً مستغله علاقتها الافريقية من أجل تعطيل المشروع. كما أنه من المتوقع أن تأخذ الجزائر قرارات معاكسة تهدف إلى تعطيل المشروع لعدة اعتبارات، أهمها: الخلافات المغربية الجزائرية، إضافة إلى أن جذور الفكرة جزائرية، كما أنه من المتوقع أن تتبدل مواقف نيجيريا تجاه جبهة البوليساريو علما أن نيجيريا كان مساندة لحقوق جبهة البوليساريو.

 

الملف الثامن: تطورات المشهد الجيبوتي

جيبوتي توافق "مبدئيا" على إقامة قاعدة سعودية على أراضيها. (روسيا اليوم)

أكد وزير خارجية جيبوتي، محمود علي يوسف، أن حكومة بلاده "وافقت مبدئيا" على إقامة قاعدة عسكرية سعودية على أراضيها، مؤكدا أنها ترحب بوجود المملكة العسكري في جيبوتي.

تداعيات انشاء القاعدة العسكرية:

أولا: تهدف إلى زيادة الضغط على إيران والحوثيين خاصة في مسالة تزويد إيران للحوثيين للسلاح.

ثانيا: نشوب خلافات جيبوتية إيرانية في الأيام القادمة إلى يمكن تحديد مساراها في الأيام القادمة.

ثالثا: زيادة الخلافات المصرية السعودية على اعتبار انها منطقة استراتيجية بالنسبة للأمن القومي المصري وتعد بوابة الجنوب لقناة السويس.

رابعا: في حال أصبحت المنطقة منطقة صراعات "بحرية سعودية إيرانية حوثية" في مضيق باب المندب فان ذلك قد يعد رصاصه رحمه على الاقتصاد المصري، وذلك لتعطيل متوقع لقناة السويس.

خامسا: ربما تأتي في إطار طبيعي، بمعني ان جيبوتي تعد من أكثر دول العالم التي يوجد بها قواعد عسكرية فأمريكا وفرنسا واليابان والصين وربما تأتي القاعدة السعودية في نفس الإطار وهو إيجاد موطئ قدم لها على منطقة مضيق باب المندب (1).

---------------------------------

الهامش

(1) الآراء الواردة تعبر عن آراء كاتبها، ولا تعبر بالضرورة عن "المعهد المصري للدراسات السياسية والاستراتيجية".

أعلى